الثلاثاء، 6 يناير، 2009

كنَا نحلم معاً


تحديث:

حلقة أم البنين في برنامج أنت تسأل والكمبيوتر يجيب موجوده على الجانب الأيسر من المدونة



إستيقظت اليوم باكراً كالعادة ولكني كنت اليوم متوترة ..

حالي يكون هكذا عندما أكون مسافرة ..أما اليوم فزوجي هو من يسافر ..رحلة عمل قصيرة إلى الرياض ...

نظرت بجانبي لكي أوقظه فلم أجده ..أدركت أنه أكثر توتراً مني ...

قمت مسرعة أتلمس مكان وجوده ...وجدته يحضر أوراقه ومتعلقاته ..

آثرت أن أتركه وأعد له الفطور ..

أثناء تناولنا لفطورنا بدأ حديثه معي عن حلم غريب حلم به ..

كان الحلم يصور أنه يهرب من خطر ما وهو يحاول الهروب منه والدفاع عني وعن الأولاد ..

أطرقت للحظات ..خالطها الإستغراب ..الخوف ..لا أعرف بالضبط ..

فلقد رأيت أنا أيضاً حلماً مشابهاً ..رأيتي وزوجي نهرب من خطر ما ..وننتقل من مكان لآخر ..

لم يهتم زوجي بالأمر ..فهو لا يعترف كثيراً بالأحلام ..أو ما شابه ..

أما أنا فلا أملك نفسي من التفكير فيها وخاصة أن بعضاً من أحلامي كانت تتحقق..

نزل زوجي... و بعد أن ودعته ..ساورني شعور بأنه لن يسافر .وسيرجع إلى البيت ..لا أعرف ما الذي جعلني أشعر بذلك ..ولكنه مجرد شعور ..

شغلت نفسي بتحضير فطور الأولاد قبل نزولهم لمدرستهم ...

مر بعض الوقت ووجدت جرس الباب يرن ..

طرت مسرعة للباب ..كنت أفتح وأعرف أنه زوجي ...إنه هو ...

لم يلحق بموعد الطائرة بالرغم من نزوله مبكراً ..ولكنه وجد الباب قد أغلق لحجز مكان بالطائرة ..

ظل متضايقاً لبعض الوقت ..وعندما هدأ ..

نظرت له وبادلني نفس النظرة

فهم ما أريد قوله..

قلت له : قدر الله وماشاء فعل ..عسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم

ضحك... وأدرك أننا كنَا نحلم معاً