الجمعة، 14 مايو، 2010

أمنيات


وضعت رأسها على كتف زوجها ..تستمد منه بعض الهدوء والإسترخاء بعد يوم شاق طويل شردت مع خيالها بعيدا مع حركة أصابعه من خلال شعرها همست بما في داخلها له وكأنها تحدث نفسها:

حبيبي هل تعرف ما أحلم به الآن وأتمنى تحقيقه ؟

ماذا تتمنين حبيبتي ؟

أتمنى أن أستعيد أيام الماضي ولو لعدة ساعات أن أذهب لصالون السيدات لأغير من مظهري ثم أتجول في شوارع وسط البلد أثناء المطر وأتناول الأيس كريم ثم أرجع إلى المنزل لأتناول كوبا من النسكافيه الساخن بالقرفة وأسترخي أمام التلفاز .

يمكنك تحقيق ذلك حبيبتي .

إنتفض قلبها ,لم يحتمل فرحتها,أخيرا شعر برغبتها في الإنفراد بنفسها قليلا لتتصالح معها ,تساءلت:

وكيف ذلك ,والأولاد ,والبيت ,و..و...وأنت حبيبي كيف أتركك؟

رد بكل هدوء :

يمكنك أن تفعلي كل ما يحلو لكِ إذا طلقتكِ وتنازلتِ أنتِ عن حضانة الأولاد,يمكنك وقتها أن تنعمي بكل شيء.

تنظر إليه ذاهلة , ولازالت ذاهلة حتى الآن .

14 من أمدوا قلمي مداده:

موناليزا يقول...

ده اللى ربنا قدره عليه!!!

ahmed_k يقول...

هههههههههه
فعلا كما كان رده صادما لها
فقد كان مفاجأة لي عند القراءه
بس حركه ملعوبه منه ههههه

حنعيش يعنى حنعيش يقول...

تحياتى لاسلوبك ... وادعوك للمشاركة بكتابه حلقه فى ليالى مصرية ... التفاصيل هنا http://han2esh.blogspot.com

Zianour يقول...

ازيك يا ام البنين

وحشاني بجد
سبحان الله انا كنت بافكر فيكي من يومين

اخبارك ايه وازاي الزعارير

ما شاء الله في تقدم مستمر

اتمنى لك كل الخير والسعادة انت واسرتك الصغيرة

ضكـــــتور جدا يقول...

السلام عليكم
نعتذر على التعليق خارج الموضوع
..........
شاركونا بنشر الفن الهادف
على مدونتكم الرائعة
وذلك بنشر
شبكة صوتنا للفن الهادف
http://sawtona.blogspot.com/
ووضع البانر الخاص بها في مدونتكم
http://img204.imageshack.us/img204/6928/73616877.jpg
.................
نبذة عن الشبكة
أكبر مدونة متخصصة في الفن الهادف بكافة صوره وأشكاله
وتقدم الأعمال الفنية الهادفة
وأخبار الفن الهادف
كما تقدم شكل جديد في عرض الفن
كما تم تصنييف الاعمال على حسب الموضوع والقيمة التي توصلها
والمؤدي وجنسيته والآلات المستخدمة ف الأعمال
وغيرها من المفاجآت
..........
وبمجرد الاعلان عن الشبكة في مدونتكم
أخبرونا وسيتم الاعلان عن مدونتكم الرائعة لكل زوار الشبكة
........
دمتم في حفظ الله

د. إيمان مكاوي.. أم البنين يقول...

موناليزا
أيوه ده كل إللي ربنا قدره عليه
محبتي



استاذ أحمد
سعيدة بمرورك الكريم



حنعيش يعني حنعيش
أشكرك على الدعوة الكريمة



zianour
والله وإنت كمان واحشاني
محبتي



ضكتور جدا
الشبكة فعلا هادفة وجميلة وإن شاء الله أضع البانر في المدونة لما تتحل مشكلة مدونتي
تحياتي

Zianour يقول...

السلام عليمك

على فكرة انا علقت بعد ما طلبتي مني اشوف شكل المدونة المشكلة ان التعليق ماكانش باين

والوقتي انا شايفة التعليقات يا رب المشكلة تكون اتحلت

تحياتي

صاحبة الواحة يقول...

عزيزتي د . ايمان سعدت جدا بزيارتك لمدونتي ولكن لما جيت ورديت لك الزيارة تضاعفت سعادتى بجد فرصة سعيدة جدا

قلب مصرى يقول...

ولماذا هذه الأنانية من الزوج ألا يخرج هو ما أصدقائه مثل أيام العزوبية؟ ألا يطيل جلسة القهوة حتى ساعات الصباح الأولى فى بعض الليالى؟ ألا يحتكر التليفزيون يوم ماتش هام؟
ليس كل الرجال بهذه الأنانية.
تحياتى للقصة الرائعة ولقلمك المميز

بوح القلم يقول...

المرأه اذا تزوجت اصبحت حياتها مرتبطه بزوجها واولادها صعب انها تنفصل عنهم وتعيش براحتها بودن مسئوليه وكان رد الزوج مقنع جداً واعجبني ..
اذا تريدين حريتك وتعملي ماتريدي اطلقك وتتركي الاولاد
شكراً ام البنين

Wise يقول...

سلام عليكم ورحمه الله وبركاته
بالرغم من قصر القصة جداااااااااااا
لكن بجد حضرتك مجسده الصورة ماشاء الله حلو جدا للدرجه انى كنت باقرا كنت متخيله المنظر وهى قاعدة وجنبها زوجها
ولو ان فى نهايه القصه صدمتنى
متابعكى ان شاء الله بس اتمنى قصه طويلة المرة الجاية

يا مراكبي يقول...

لها الحق في أن تكون ذاهلة وحتى الآن

فالموقف يحمل من الرومانسية الكثير ويتوجب عليه أن يشاركها تلك اللحظة حتى ولو كان تحقيق أمنياتها مستحيلا

ولو أن تلك هي الأفكار التي برأسه حول هذا الموضوع فهذا يعني أنه لا يشعر بأحاسيسها وأحلامها .. قمة الأنانية في أن يجردها هكذا من أطفالها وحياتها لكي - فقط تحلم - بشيء ما تحبه

اقصوصه يقول...

رمضان كريم

وكل عام وانتم بخير :)

entsorgung wien يقول...

شكرا لكم ..دائما موفقيين ))

entsorgung wien
entsorgung wien